“سردية سبقت صاحبها للحرية: الحرية لأحمد دومة”

يتشرف المنبر المصري لحقوق الأنسان ومؤسسة مبادرة الحرية والشبكة الأورومتوسطية لحقوق الأنسان بدعوتكم لجلسة نقاشية وقراءة لكتاب السجين السياسي  والكاتب أحمد دومة بعنوان ” سردية سبقت صاحبها للحرية: الحرية لأحمد دومة” يوم السبت الموافق ٣ ديسمبر ٢٠٢٢ في تمام الخامسة مساءا ب مقر ” عيون برلين” ببرلين، ألمانيا.

تتضمن الفاعلية مداخلات حول خلفية قضية أحمد دومة، الانتهاكات التي يتعرض لها في محبسه، شهادة من أحد رفاق الاعتقال حول الظروف الحياتية وما عانوا منه بشكل يومي في محبسهما وشهادة من زوجته السابقة حول مجريات القضية وجهود الأسرة في محاولة اطلاق سراحه، كما سنتطرق لمناقشة قضية ” التدوير ” كظاهرة تثبت اندثار حكم القانون في مصر وننتهي بقراءة وتوزيع لأحدث كتب دومة من محبسه ” سردية سبقت صاحبها للحرية” .

العنوان: Lucy-Lameck-Str.32, 12049 Berlin

المتحدثين

يدير الجلسة: TBD

  • مينا ثابت :  منسق الشرق الاوسط وشمال أفريقيا بمؤسسة القلم الدولية
  • نورهان حفظي: صحفية، ناشطة سياسية وزجة دومة السابقة
  • حسام الصياد: صحفي وناشط سياسي.
  • حسام الحملاوي: كاتب وناشط سياسي.

يمكنكم تأكيد الحضور عبر ارسال ايميل الي: Egyptianhrfourm@gmail.com

أطلق رئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسي دعوة للحوار الوطني وأعاد تفعيل لجنة العفو الرئاسية في إبريل 2022 ، ولازال  أحمد دومة  يعاني من المعاملة السيئة في محبسه وتدهور حالته الصحية. تمتد فترة احتجاز دومة التعسفي  لعشر سنوات بحيث يعتبر واحد من أقدم السجناء السياسيين في مصرو لم تطرح أو تناقش قضيته في لجنة العفو الرئاسية علي الرغم من الطلبات المتكررة التي تقدمت بها الأسرة للمطالبة بأطلاق سراحه.

تعرض دومة للتعذيب، السجن الانفرادي لفترات ممتدة في أثناء احتجاز التعسفي، حرم من زيارات المحامين وحتي الحصول علي الرعاية الصحية ا. وفقا لأخر التقارير فأن حالته الصحية متدهورة ويعاني من تأكل بمفاصل الكتف وأصابه بالعمود الفقري بسبب النوم علي مرتبة علي الأرض. في يوليو ٢٠٢٢، تقدمت الأسرة ببلاغ بشأن حادثة تعدي بالضرب علي دومة في محبسه وحتي الأن لم يتم التحقيق بشأن هذه الواقعة.

أحمد دومة أحد النشطاء السياسيين والكتاب المرموقين وهو أحد المؤسسين بحركة ٦ أبريل وكفاية. تم القبض علي في ديسمبر ٢٠١٣ في سياق تجريم التظاهر في مصر وتم الحكم عليه بثلاث سنوات. أثناء احتجازه تم التحقيق مع بشأن واقعة أخري تتعلق بأحداث مجلس الوزراء والحكم عليه بخمسة عشر عاما وغرامة قدرها ١٧ مليون جنيه مصري.

لمعرفة المزيد عن دومة وسبل مساندته والتضامن معه: https://bit.ly/3gO7jfz

أخبار متعلقة

تذكرة عودة

احتفالا بذكري ثورة ٢٥يناير ٢٠١١، المنبر المصري لحقوق الأنسان بالتعاون مع الصحفية والمدافعة عن حقوق الأنسان سلامة مجدي، يطلق الموسم الأول